منوعات

الذهب ينتظر انخفاض شهري سيء.. بالتفاصيل

تابعنا على:  

شهد الذهب ارتفاع ملحوظ في تعاملات صباح يوم الإثنين في آسيا، لكن المعدن الأصفر مهيأ لأكبر انخفاض شهري له منذ سبتمبر 2022، وينتظر المستثمرون الآن العديد من قرارات سياسة البنك المركزي في إنجلترا التي من المقرر إعلانها على مدار الأسبوع.

كذلك، ارتفعت العقود الآجلة للذهب بنسبة 0.20٪ لتصل إلى 1788.40 دولار أمريكي بحلول الساعة 10:28 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (13:28 صباحًا بتوقيت جرينتش) وظلت بالقرب من مستوى الجلسة السابقة البالغ 1779.20 دولارًا، وهو أدنى مستوى لها منذ 16 ديسمبر 2021. وانخفض أيضًا بأكثر من 2٪ حتى الآن في يناير.

وتراجع الدولار، الذي يتحرك عادة في اتجاه عكسي مع الذهب، يوم الاثنين لكنه ظل قريبا من أعلى مستوى في 18 شهرا سجله خلال الأسبوع السابق.

وقد أشار بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلى رفع أسعار الفائدة اعتبارًا من مارس 2022 في أحدث قراراته المتعلقة بالسياسة، والتي صدرت خلال الأسبوع السابق.
وينتظر المستثمرون الآن قرارات السياسة من بنك الاحتياطي الأسترالي، المقرر صدورها يوم الثلاثاء كما سيصدر البنك المركزي الأوروبي وبنك إنجلترا قرارهما بشأن السياسة يوم الخميس.

وعل صعيد آخر في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، أصدرت الصين بيانات يوم الأحد أظهرت أن مؤشر مديري المشتريات التصنيعي كان 50.1 وأن ​​مؤشر مديري المشتريات غير التصنيعي كان 51.1 في يناير بينما كان مؤشر مديري المشتريات التصنيعي كايكسين 49.1.

الذهب

وفي اليابان المجاورة، أظهرت البيانات الصادرة في وقت سابق من اليوم أن الإنتاج الصناعي انكمش بنسبة 1٪ على أساس شهري، في حين نمت مبيعات التجزئة بنسبة 1.4٪ على أساس سنوي في ديسمبر.

أما على جانب الطلب، سجلت المراكز الآسيوية الكبرى مثل الصين طلبًا قويًا على الذهب المادي خلال الأسبوع الماضي مع استعداد المتسوقين لعطلة رأس السنة القمرية الجديدة وفي الهند، أخر المشترون عمليات الشراء قبل ميزانية الاتحاد للبلاد، والتي سيتم توزيعها في 1 فبراير.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.3٪، بينما ارتفع البلاتين 0.1٪ ونزل البلاديوم 0.5 بالمئة لكنه يتجه لتحقيق أفضل مكاسب شهرية له منذ فبراير شباط 2008.

السابق
أبراج اليوم الثلاثاء 1-2-2022 ماغي فرح Abraj | حظك اليوم الثلاثاء 1\2\2022 | توقعات الأبراج الثلاثاء شباط | الحظ 1 فبراير 2022
التالي
لماذا يتخوف للمستثمرين كثيرًا من شتاء الكريبتو؟