عالم المرأة

حمل الولد متى يبان بالتحليل

تابعنا على:  

حمل الولد متى يبان بالتحليل؟ وكيف يُحدد جنس الجنين بالطرق التقليدية؟ تحاول كل أم أن تعرف جنس الجنين قبل أن يحدد لها الطبيب لتُطفأ نار فضولها وتبدأ بتحضيرات نوع الجنين مثل بناء الغرفة والملابس وغيرها، وبالحقيقة تعد الطرق الطبية هي ما تحدد لكِ نتائج دقيقة، ومن خلال موقع أهل البلد نوافيكِ بالمزيد.

حمل الولد متى يبان بالتحليل؟

تشعر أي امرأة حامل بالفضول الشديد حول جنس الجنين الذي ينشأ في رحمها، خاصةً إذا كانت المرأة لديها ميول تجاه جنس محدد مثل الذكور، ولكن عليها أن تدرك قوله سبحانه وتعالى:(لِّلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۚ يَهَبُ لِمَن يَشَاءُ إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاءُ الذُّكُورَ (49)) سورة الشورى.

قد ظهرت العديد من الطرق تُمّكِن المرأة من تحديد نوع الجنين، لكن لأن الكثير يستفسرون حول حمل الولد متى يبان بالتحليل؟ فعادةً يظهر نوع الجنين في نهاية الشهر الثالث أو بداية الشهر الرابع وهذا متوقف على نوع التحليل.

لكن الذكر هو المسؤول عن تحديد جنس الجنين وليس المرأة، لأن عملية الإباضة تحدث حينما يلتقي كلٍ من السائل المنوي للزوج والبويضة معًا بعد مرور 15 يومًا على الدورة الشهرية، ولكي يتمكن الطبيب من تحديد جنس الجنين يجب مرور من 4 إلى 5 أشهر.

ويتحدد إذا كان يحمل زوجين مماثلين من الكروموسومات تكون أنثى، بينما الزوجين المختلفين يكون ذكر.

طرق تحديد جنس الجنين

تتوفر عدة طرق طبية التي يُمكنك من خلالها تحديد نوع الجنين بسهولة، لذا بعد توضيح إجابة سؤال حمل الولد متى يبان بالتحليل؟ سوف نتعرف على طرق تحديد جنس الجنين فيما يلي:

1- فحص المادة الوراثية

نقصد به DNA، حيث يأخذ الطبيب عينة من دم الجنين، ثم يفحصها جيدًا للوصول إلى المادة الوراثية وذلك من خلال المشيمة، ويستدل الطبيب على نوع الجنين من خلال نوع الكروموسومات كما أشرنا سلفًا.

هذا النوع من التحاليل يمكن إجرائُه في الأسبوع التاسع من الحمل وعادةً يُجرى بهدف التأكد من عدم إصابة الجنين بأي تشوهات جنينية.

2- فحص السونار

يطلق عليه فحص (الالترا ساوند) وهو أكثر الفحوصات الشائعة في الوقت الحاضر، حيث يستخدم الطبيب الأشعة فوق الصوتية وتوجيهها على منطقة الرحم للتأكد من نوع الجنين، فيظهر صورة للجنين على الشاشة يتمكن الطبيب من سماع نبضات قلبه وتحديد نوعه.

عادةً يُجرى في الأسبوع 18 إلى الأسبوع 20، وبالرغم من دقة الفحص إلا أنه في كثير من الأحيان يكون من الصعب على الطبيب تحديد جنس الجنين بسبب اتخاذه وضعية لا يتمكن الطبيب من رؤية الأعضاء التناسلية.

بالتالي يكون من الصعب على الطبيب تحديد جنس الجنين، ولكن بسبب خبرة الطبيب وبعض العوامل الأخرى يتمكن الطبيب من تحديد جنس الجنين.

3- الفحص الجيني

هذا النوع من الفحوصات لا يكون الهدف الأساسي منه تحديد جنس الجنين للتأكد من سلامة الجنين ومن عدم وجود جينات وراثية خطيرة قد توارثها الطفل، وعادةً يفحص الطبيب هذا للتأكد من عدم إصابة الجنين بأي تشوهات خلقية أو جينية، ولكن خلال إجراء هذا الفحص يتمكن الطبيب من معرفة نوع الجنين بسهولة.

اقرأ أيضًا: متى أعمل اختبار الحمل المنزلي

الطرق التقليدية للتعرف على جنس الجنين

الطرق الطبية لم تتواجد في الماضي، لذا كانت النساء تعتمد على الطرق الطبيعية (التقليدية) لتحديد جنس الجنين، ولكن هذه  الطرق كانت أقل دقة من الطرق الطبية، وهي:

1- تحليل الملح

من أشهر التحاليل التي اعتمد عليها النساء في الماضي، حيث تقوم المرأة بالحصول على عينة من البول الصباحي ثم تنقله في كوب زجاجي ويتم إضافة ملعقة صغيرة من الملح والانتظار قليلًا.. فإذا لاحظت ظهور أي تغييرات في شكل البول كظهور الفقاعات وتغير لونه على اللون الداكن، فيكون جنس الجنين صبي.

بينما إذا لم يُلاحظ أي من التغييرات ولكن ظهرت بعض الخيوط البيضاء يكون جنس الجنين أنثى، ولكن وجب التنويه بأن هذا التحليل يُجرى قبل مرور شهرين على الحمل.

2-  خاتم الزواج

هذا الاختيار يبعد تمامًا عن كل نظريات العلم، لكن في الماضي كان تعتمد عليه الكثير من النساء، فكل ما تحتاج له هو إدخال خاتم الزواج في سلسلة أو خيط ثم وضع الخيط على بطن الحامل والانتظار بضعة دقائق ثم تُحرك الخيط فإذا تحرك بصورة مستقيمة فإن الجنين ذكر، بينما إذا تحرك بصورة دائرية فيكون أنثى.

3- تحليل بيكربونات الصوديوم

هذا التحليل مناسب لمن يرغبون في معرفة حمل الولد متى يبان بالتحليل.. حيث يُجرى في الثلث الأول من الحمل، فكل ما تحتاجين له هو الحصول على عينة من البول الصباحي ونقلها في كوب زجاجي ثم إضافة ملعقة من بيكربونات الصوديوم على البول والانتظار بضعة دقائق.

إذا لاحظت ظهور بعض الفقاعات وصوت يُشبه صوت المشروب الغازي فإن المولود ذكر، بينما إذا كانت أنثى فلن تلاحظ أي من التغييرات على تلك العينة.

4- تحليل الكلور

قد تشعر بالغرابة فكيف للكلور أن يُحدد جنس الجنين، وهذا الاختبار يشبه الاختيار السابق، فكل ما ستحتاج إليه هو إضافة كمية من الكلور على عينة من البول الصباحي، فإذا لاحظت أن هناك فقاعات كثيفة فجنس الجنين ذكر ولكن إن كانت الفقاعات خفيفة فإن الجنين أنثى.

5- اختبار الملفوف

لِمن تستعلم عن حمل الولد متى يبان بالتحليل.. فإن هذا الاختبار يوضح جنس المولود خلال بضعة دقائق، ويعتمد على القاعدية الرئيسية للكيمياء وهي درجة الحموضة والدرجة القلوية، حيث تُضاف بعض أوراق الملفوف الأحمر في نار ويُرفع على النار حتى يغلي ثم يُصفى.

لكن يجب الحصول على المياه المصفاة وتُضاف نصف كوب من البول إليها والانتظار بضعة دقائق، فإذا تغيير إلى اللون الوردي الداكن فيكون أنثى وإذا كان لون الخليط وردي فاتح فيكون ذكر.

6- اختبار الحليب

اختبار الحليب من أقدم الطرق التي كانت تُستخدم في الماضي لتحديد جنس الجنين، ولكنها غير علمية وبالتالي لن تكون موثوقة 100%، إذا كان ثدي الأم يخرج منه الحليب فإنه يتم الحصول على قطرة منه، وإضافة تلك القطرة على كوب من الماء.

إذا لاحظت أن هذه القطرة قد نزلت سريعًا على القاع فهذا دلالة على أن المولود ذكر، بينما إذا كانت تنزل ببطء فإن نوع الجنين أنثى.

بالرغم من تعدد الطرق التقليدية للكشف عن جنس الجنين إلا أن جميع النتائج ليست دقيقة 100%، فالطرق الطبية أكثر مصداقية، لذا يفضل الاعتماد عليها

السابق
تداول النفط ليس استثمارًا 2023
التالي
متى تم اختراع الكاميرا