التخطي إلى المحتوى

قام طلاب وطالبات شهادة الثانوية العامة في مختلف المحافظات المصرية، اليوم الاثنين الموافق العاشر من يونيو بأداء امتحان مادة الاقتصاد في كافة مدارس الجمهورية، وكانوا قد أنهوا الامتحان في تمام الساعة العاشرة والنصف صباحا.

امتحانات الثانوية العامة

وكانت قد صرحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، مؤكدة عن كون امتحان الاقتصاد لطلاب الثانوية العامة قد جاء محتويًا أجزاء من نفس النموذجين الاسترشاديين التى تم إتاحتها للطلاب قبل بدء الامتحانات، والتي كانت متاحة من خلال موقع وزارة التربية والتعليم.

كما قد أضافت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن بعض الأسئلة كانت تحتوى على نفس المواصفات فى النموذج ومن الكتاب، موضحة أن أسئلة الامتحان، كانت قد اعتمدت خلال الامتحان على قياس فهم الطالب فى أجزاء كبيرة من الامتحان.

وأوضحت الوزارة أنها قد حرصت على مراعاة الفروق الفردية بين طلاب وطالبات الثانوية العامة، وأن الوزارة لم يردها أي شكاوي بخوص صعوبة الأسئلة، أو عدم فهمها، معللة ذلك بأن الامتحان في مستوى الطالب المتوسط.

ومن الجدير بالذكر أن وزارة التربية والتعليم الفني كانت قد أعلنت عن أن بعض الأسئلة التي قامت مجموعة من المواقع بتداولها صباح اليوم بعد بدء لجنة الامتحانات غير صحيحة على الإطلاق، بل هى أسئلة من نماذج قديمة ليست لها علاقة بأسئلة الامتحان الحقيقية.

شكاوى طلاب الثانوية العامة من الامتحان

وعلى جانب آخر فعند رصد آراء الطلاب بعد الانتهاء من أداء امتحان الاقتصاد، نجد أنه قد اشتكى العديد من طلاب وطالبات الثانوية العامة من صعوبة بعض أجزاء امتحان الاقتصاد، مصرحين عن كون الامتحان قد جاء فوق مستوى الطالب المتوسط، وأن الأسئلة كانت غير واضحة.

وأوضح بعض طلاب الثانوية العامة أن وقت الامتحان كان قصير مقارنة بالأسئلة، وأن أسئلة امتحان مادة الاقتصاد كانت تحتاج إلى وقت مضاعف للتفكير بها والإجابة عليها .

وقد أدى ذلك إلى انتشار حالة شديدة من الاستياء بين الطلاب والطالبات وكذلك أولياء الأمور، الذين قد عبروا عن امتحان الاقتصاد بأنه امتحان غير موافق لمواصفات الورقة الامتحانية، وكان لابد أن يقوم الامتحان بتغطية كافة جوانب المادة ولا يركز على فصل دون الآخر .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: جميع الحقوق محفوظة