أماً جديدة

كيف تصبحين أماً جديدة ناجحة 2023

كيف تصبحين أماً جديدة ناجحة؟، تحلم كل فتاة باليوم الذي ستصبح فيه أماً لممارسة مشاعر الأمومة العاطفية التي وضعها الخالق تعالى في قلبها ، كما تسعى كل أم إلى أن تصبح ناجحة. وتربي الأم أولادها التربية المثمرة الصحيحة وأن تكون مصدر المحبة والحنان والطاقة والقوة لأبنائها.

كيف تصبحين أماً جديدة ناجحة 2023

من خلال هذه المقالة سوف نقدم لك مجموعة من أهم النصائح والإرشادات لتعلم كيف تصبحي أماً جديدة ناجحة.

شاهد: أفضل موديلات ملابس الحوامل 2023

1- كن داعمًا لها وامنحه الثقة بنفسه

ولا تستهزئ به أو بمصالحه ، وتأكد من الاستماع بعناية إلى آرائه باهتمام وتقدير ، وتعويده على طريقة التفكير الإيجابية وأنه هو عضو مؤثر في الأسرة وليس فردًا مهملاً.

2- تحلى بالصبر قدر المستطاع

فمن المعروف أن الأطفال هم دائمًا أفعال تثير أعصاب أماً جديدة، لكن حاول ألا تفقد صبرك أبدًا في تفاعلك معه وحاول أن تشرح له الأسباب المقنعة للتوقف. فعل ما يضايقك ولا تمنعه من أي شيء دون أن تبين له السبب.

شاهد: أفضل أنواع الرجيم للجسم

3- ساعدي طفلك على تنمية مواهبه واهتماماته

فحرصك على أن ينمي فيه شيئاً يحبه ، كالرسم مثلاً ، لعبة رياضية يحبها ، أو فنون أخرى ومواهب مختلفة سيؤثر عليه إيجابياً بشكل كبير.

4- أماً جديدة كوني معتدلة معه في المال الذي تعطيه له

ولا تعطيه مبالغ كبيرة تجعله في حالة ترف دائم ، ولا تقطره ، فيشعر بالحرمان. وفر المال ولا تهدر.

5- أماً جديدة استمتعي إليه وتناقش معه في كل شيء

لتكون أنت مصدر النصيحة والملاذ الذي يلجأ إليه دائمًا. احتفظ بأسراره ولا تسخر من مشاكله وأفكاره ، لكن حاول أن تتبنى له أساليب إيجابية وفعالة في الطريقة التي يواجه بها أي شيء يضايقه.

6- إذا أخطأت في شيء ما

فلا مانع أو حرج من أن تعترف أة امرأة بهذا الخطأ أمام طفلك وتجد أنك تعتذر عند ارتكابك لخطأ حتى ترفع الإدانة للاعتذار عند التسبب في حدوث شيء. ولكن احذر أن يقع طفلك في فخ الاعتذار الدائم غير المبرر لأن ذلك قد يؤدي به إلى شخصية ضعيفة ومهتزّة وغير آمنة.

شاهد: كيفية الاستعداد لمولود جديد 2023

7- لا تحاول احتكار كل مشاعر طفلك لك وحدك

بل ساعده على حب والده وجده وجدته وأقاربك وتنمي فيه أهمية الشعور بحب الآخرين.

8- أماً جديدة طفلك امانة

اعلمي أن ابنك أمانة أعطاها الله تعالى حتى تحاولي أن تعطيه كل الحب والاهتمام ولا تعفيه من حبك أو وقتك.

9- الحب غير المشروط

حيث أن حب الأم أو الوالدين من حقوق أبنائهم وقبولهم لهم بغض النظر عن قدراتهم وقدراتهم وشكلهم. لحب الطفل أهمية كبيرة بالنسبة له في تقبل نفسه لذاته ، وحبه لنفسه ، وقبوله لمن حوله.

هذا الحب لا يعني عدم وضع حدود وأساسيات للطفل ليتبعها. لا تفكر في أن تكون الصديق الحقيقي لطفلك أو مجرد احتضان دافئ ، ويجب أن تكون حازمًا فقط في الأمور التي يجب أن تكون حازمة.

10- توفير الأمان لطفلك:

إن مهمة أماً جديدة هي عدم السماح بإيذاء الطفل أو جرحه أو مرضه قدر الإمكان. فالمطلوب منك ليس أن تكون ذلك البطل الخارق الذي لا يتوقف عن العمل ليل نهار لهذا الغرض ، بل أن تحافظ على الطفل سواء بتعديل ترتيب منزلك لاستقبال ذلك الشيء الذي يبحث عن كل ما هو ضار.

وعدم تركه يغيب عن عينيك ، خاصة في أشد المراحل احتياجًا ، مثل الزحف واستكشاف الخطوات الأولى.

11- المثابرة على حفظ النظام

أماً جديدة تقرر متى تنام ، وكم من الوقت لمشاهدة التلفزيون ، ومتى تلعب في الخارج. نعم ، أنت من تسن القوانين التي يجب اتباعها دون مناقشة. إصرارك على تنفيذ هذه القرارات هو جزء كبير من الحفاظ على صحة طفلك وأمانه.

12- كن قدوة لطفلك

إذا كنت تريد أن يتفاعل طفلك مع الناس بطريقة معينة ، فكن قدوة له. أن أراك تفعل أي شيء من شأنه أن يحفزه دون أن تأمره أو تتبعها أو يشجعها. إذا كنت تريد أن يشكره الناس ، اشكره أولاً.

مشاركة الآخرين هي طريقة لتعليمه مشاركة ما لديه مع من حوله. كن قدوة قبله. استقبلي حياتك بعد الأمومة بإيجابية حتى يقلدك طفلك.

تابعنا على: