منوعات

كيف جاء تفاعل الأسواق مع بيانات التضخم؟

تابعنا على:  

لازال المستثمرين يترقبون بيانات التضخم والدخل الشخصي والإنفاق وتكلفة التوظيف، بالكثير من الاهتمام خاصة في ضوء حديث رئيس الفيدرالي منذ يومين عن متانة الاقتصاد الأمريكي، وتهيؤ الأوضاع حاليًا لرفع الفائدة.

بيانات التضخموصدرت منذ لحظات بيانات التضخم المفضلة للفيدرالي الأمريكي، هي بيانات النفقات الشخصية، وجاءت كالتالي:

وسجل مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأمريكي على أساس سنوي 5.8% مرتفعًا عن 5.7% في التسجيل الماضي.

فيما ارتفع مؤشر أسعار نفقات الإستهلاك الشخصي الأساسي (سنويا) 4.9% متفوقًا على التوقعات 4.8%، ويعد الارتفاع بنسبة 49% هو الأسوأ منذ عام، ويكشف عن ارتفاع معدلات التضخم بالوتيرة الأسرع منذ 1983.

وسجل مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي صعودًا بنسبة 0.4%، وهي نسبة أقل من 0.6% في القراءة الماضية، وهو ما يعد إيجابيًا حيث تخف وتيرة صعود التضخم في القراء الشهرية، وهي التي يرى فيها الفيدرالي التأثير للفترة الأخيرة.

الأسواق

سجل مؤشر أسعار نفقات الإستهلاك الشخصي الأساسي (شهريا) ارتفاعًا بنسبة 0.5% كما توقع الخبراء.

وسجل مؤشر الدخل الشخصي ارتفاعًا بنسبة 0.3% متخلفًا عن التوقعات بأن يصل إلى 0.5% فيما سجل مؤشر الإنفاق الشخصي تراجعًا بنسبة 0.6% كما كان متوقعًا من قبل الخبراء.

ومن البيانات الهامة كان مؤشر تكلفة التوظيف (عن الربع الأخير في 2021ا) حيث تكلم الفيدرالي عنه وأنه يتسارع بشكل يضغط الاقتصاد وكان من الوارد في حال ارتفاعه بقوة أن يفكر الفيدرالي في رفع 50 نقطة أساس للفائدة في مارس، إلا أنه ارتفع بـ 1% فقط، وهي أدنى من توقعات الخبراء بالارتفاع 1.2%.

ويسجل الذهب الآن 1782.07 هبوطًا بـ 0.83%، ونهبط الفضة بـ 0.83% لتتداول عند 22.488 دولارًا، فيما يسجل مؤشر الدولار الأمريكي 97.22 مع تراجع هامشي بنسبة -0.04% بعد بيانات التضخم السلبية، وارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكي بنحوّ 1.13% لتسجل 1.828%.

وارتفع كل من خام النفط بـ 1.89% ليتداول عند 88.25، فيما يتداول خام برنت قرب مستويات الـ 90 دولارًا للبرميل، وبالتحديد عند 89.68 دولارًا.

وتباطئ صعود البيتكوين مع البيانات، ويسجل الآن 37059.4 دولارًا للرمز صعودًا بـ 0.52%، إلا أنه لا يزال يعيش أسوأ فتراته، إذ أنه خسر ما يقارب الـ 50% من قيمته منذ هبوطه عن المستوى القياسي له عند 69 ألف دولار في نوفمبر الماضي. 

وتحافظ الليرة التركية على قوتها من بعد البيانات الإيجابية التي أشارت إلى تحسن ثقة المستهلكين وترتفع الليرة بنسبة 0.35% أمام الدولار القوي وتتداول عند 13.6 ليرة/دولار.

الذهب هذا الصباحارتفع الذهب صباح يوم الجمعة في آسيا، لكنه ارتفع بخطوات صغيرة وكان المعدن الأصفر يتجه لأكبر انخفاض أسبوعي له منذ نوفمبر 2021 ويواصل المستثمرون استيعاب أحدث قرار سياسي لبنك الاحتياطي الفيدرالي والذي يدفع الدولار الأمريكي إلى أعلى مستوياته في عدة أشهر.

ارتفعت العقود الآجلة للذهب بنسبة 0.26٪ لتصل إلى 1797.70 دولارًا في الساعة 10:53 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (3:53 صباحًا بتوقيت جرينتش) مع ذلك، انخفض الذهب إلى ما دون مستوى 1800 دولار وانخفض بنحو 2٪ خلال الأسبوع حتى الآن، وهو أسوأ انخفاض منذ الثالث من 26 نوفمبر. 

انخفض الدولار، الذي يتحرك عادة في اتجاه عكسي مع الذهب، يوم الجمعة لكنه تداول بالقرب من أعلى مستوى له منذ يوليو 2020.

وتتنظر الأسواق اليوم بيانات مؤشر نفقات المستهلكين، الأهم لدى الفيدرالي في تقييم الوضع التضخمي، والتي من المتوقع أن تؤثر بقوة على قرار الفيدرالي المرتقب في شهر مارس القادم.

هذا ويستمر التأثير المتتالي من التحول المتفائل لبنك الاحتياطي الفيدرالي في قراره السياسي الأخير، الصادر يوم الأربعاء مع توقعات بارتفاع أسعار الفائدة إلى مستويات عالية، تقوم الأسواق الآن بالتسعير على أساس خمس إلى ست ارتفاعات من جانب الاحتياطي الفيدرالي خلال عام 2022.

كما عززت التقارير الأمريكية من معنويات المستثمرين، حيث أظهرت البيانات أن الناتج المحلي الإجمالي نما بشكل أفضل من المتوقع بنسبة 6.9٪ على أساس ربع سنوي في الربع الرابع من عام 2021.

وتشمل البنوك المركزية الأخرى التي تصدر قراراتها المتعلقة بالسياسة في الأسبوع التالي بنك إنجلترا، والبنك المركزي الأوروبي، والبنك الاحتياطي الأسترالي.

ومع ذلك، حذر استطلاع لرويترز من أنه من المتوقع أن ينجرف الذهب إلى الأسفل في عامي 2022 و 2023 مع قيام البنوك المركزية برفع أسعار الفائدة ورفع عوائد السندات وتقليل جاذبية السبائك التي لا تدر عوائد.

على جانب العرض، أظهرت بيانات الجمارك السويسرية أن صادرات الذهب في البلاد في عام 2021 ارتفعت إلى أعلى مستوياتها منذ عام 2018 وقد عزز ذلك الطلب في الصين والهند، وهما من أكبر الأسواق الاستهلاكية التي تتعافى من تأثير (كوفيد-19).
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة بنسبة 0.2٪. ارتفع البلاتين بنسبة 0.1 ٪ وظل البلاديوم دون تغيير عند 2375.18 دولار.

السابق
رغم الخطورة.. عملة رقمية ترتفع بسبب جنون ماسك وماكدونالز
التالي
ريديت Reddit يختبر وظائف صورة الملف الشخصي لـ NFT