متى يبدأ كثرة التبول عند الحامل

متى يبدأ كثرة التبول عند الحامل

متى يبدأ كثرة التبول عند الحامل؟ وما أسبابه؟ حيث يُحيط بالحامل أعراض عديدة تجعلها تشعر بالإزعاج من بينها كثرة التبول، والتي يختلف في شدته وفقًا للحالة الصحية، فهو كثيرًا ما يشير إلى الحالة الصحية للحامل، وذلك ما سوف نوافيكم بتفاصيله عبر موقع أهل البلد.

متى يبدأ كثرة التبول عند الحامل

كُثرة التبول أولى العلامات التي تُشير للحمل المُبكر، وعادةً ما يكون في أول أسبوعين من الحمل، ويستمر لنهاية الثلث الأول، ولكنه يقل تدريجيًا، وقد تعاود مرة أخرى بشكل مُبالغ خلال أشهر الحمل الأخيرة، وذلك بسبب زيادة حجم الجنين وتزايد الضغط على المثانة.

على الرغم من أنه من الأعراض المُزعجة إلا أنه لا داعي للقلق من خطورته، فلسبب الطبي أنه مع تطور نمو الجنين يزداد تدفق الدم، مما يُقلل من قدرة جسم المرأة على حبس البول، وهو ما يؤدي إلى زيادة عدد مرات التبول أكثر من المعدل الطبيعي.

أسباب زيادة التبول عند الحامل

هناك علامات كثيرة تُعد طبيعية خلال فترة الحمل، ومن بينها كثرة التبول، ولكن من المُتعارف عليه أن الشيء كلما زاد عن حده انقلب بالأضرار على الجسم، ففي بعض الأحيان قد يكون كثرة التبول دلالة على إصابة الحامل ببعض الأمراض الخطرة على صحة الجنين، وذلك ما يدفعنا لعرض أسباب زيادة التبول عند الحامل على النحو التالي:

1- الإصابة بسكري الحمل

في بعض الأحيان تُصاب الحامل بسكري الحمل، وهو من الأعراض المنتشرة، وغالبًا ما يختفي من تلقاء نفسه بعد الولادة، ويحدث بسبب ارتفاع مستويات السكر في الدم، الجدير بالذكر أن من أشهر أعراضه زيادة التبول والشعور بالعطش لساعات مُطولة من اليوم.

على الرغم من أنه لا يُعد من الأمراض المُزمنة إلا أنه لا يمكن كشفه بسهولة خلال أشهر الحمل وذلك بسبب تشابه أعراضه مع أعراض الحمل الطبيعية، ولهذا عادة ما تنصح الحامل بإجراء الفحوصات الطبية بشكل دوري.

اقرأ أيضًا: تمارين للمرأه الحامل

2- التهابات المسالك البولية

متى يبدأ كثرة التبول عند الحامل؟ تتعرض الحامل للإصابة بالأمراض المُختلفة خلال أشهر الحمل نظرًا لضعف المناعة، ومن ضمنهم “التهابات المسالك البولية” والذي بطبيعة الحال يؤدي لكثرة التبول للحامل، ولكن عادة ما يكون مصحوبًا ببعض الأعراض الأخرى الدالة عليه، والتي تتمثل فيما يلي:

  • الشعور بالحرقان عند التبول.
  • تغير لون البول إلى اللون الأحمر.
  • رائحة البول الكريهة.
  • الشعور بالآلام أسفل الظهر والبطن، ومنطقة الحوض.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الشعور بالغثيان.

في هذه الحالة يجب التأكد أن كثرة التبول دلالة على الإصابة بالمسالك البولية، وليس كعرض شائع للحمل، وعلى الحامل المتابعة مع الطبيب لأخذ الاحتياجات والعلاجات المُناسبة.

3- نمط الحياة اليومية

هناك العديد من العوامل التي تؤدي لزيادة تبول الحامل قد تعود إلى نمط الحياة اليومية، والتي من بينها ما يلي:

  • تناول كميات كبيرة من الماء يوميًا.
  • تناول مشروبات الكافيين بنسبة مُرتفعة.
  • اكتساب الوزن الزائد، مما يزيد الضغط على المثانة.
  • تناول أدوية تُساهم في إزالة الماء الزائد من الجسم.

4- التغيرات الهرمونية

خلال الثلث الأول من الحمل يتعرض الجسم لاضطرابات هرمونية وخاصةً في هرمون البروجستيرون، والذي بدوره يساعد على زيادة تدفق الدم، والسوائل في الجسم، وهذا ما يدفع الكلى للعمل بشكل أسرع من الطبيعي، وهنا تشعر الحامل بالرغبة المُستمرة للتبول.

اقرأ أيضًا: نصائح للحفاظ على صحة المرأة الحامل

5- كبر حجم الجنين

خلال الثلث الأخير من الحمل يكون الجنين قد وصل لحجم أكبر من الأشهر الأولى، وذلك ما يتسبب في زيادة الضغط على المثانة، ويعيق من قدرتها على التمدد لتجميع البول، وبالتالي يزيد شعور المرأة بحاجتها المتكررة للتبول، وهذه الأعراض تستمر حتى الشهر التاسع.

متى ينتهي التبول المتكرر للحامل؟

كما ذكرنا من ضمن الإجابة على متى يبدأ كثرة التبول عند الحامل؟ أن معدل التبول يزداد خلال الفترة الأخيرة من الحمل، ويستمر مع المرأة خلال الأيام القليلة بعد الولادة، بهدف تخلص الجسم من السوائل الزائدة الناتجة عن الحمل، إلى أن يعود لطبيعته مرة أخرى في غضون ستة أسابيع بعد الولادة.

كيفية السيطرة على كثرة التبول للحامل

متى يبدأ كثرة التبول عند الحامل؟ وكيف نسيطر عليه؟ هذا نظرًا لأنه من الأعراض المُزعجة لدى البعض، لكن هناك مجموعة من الإرشادات التي تقلل من هذه الظاهرة وذلك كما يلي:

  • الحرص على الذهاب للحمام عند الشعور بالتبول، مع مراعاة إفراغ المثانة بشكل كامل في كل مرة.
  • الابتعاد عن تناول السوائل قبل النوم مباشرة، لتقليل عدد المرات خلال ساعات النوم.
  • الاهتمام بالمتابعة الدورية مع الطبيب في حالة الشعور بالحرقة والألم خلال التبول.
  • الابتعاد عن تناول مشروبات الكافيين والكحوليات.
  • ممارسة التمارين اليومية وخاصةً “الكيجل”
  • الانحناء للأمام عند التبول.
  • الحرص على إفراغ المثانة تمامًا.
  • المحافظة على الجلوس في وضع مريح.

كثرة التبول من الأعراض الطبيعية بالحمل، ولكنه ببعض الأحيان يكون إشارة على الإصابة ببعض الأمراض التي تمثل خطورة على الجنين، ويمكن السيطرة عليه من خلال اتباع الرعاية الصحية.

تابعنا على: