صحة

متى يكون شرب الماء مضر

تابعنا على:  

متى يكون شرب الماء مضر؟ وما هي الكمية المناسبة من الماء؟ فتعد الماء من أساسيات الحياة للإنسان وبفضلها يحيا الإنسان، لكن هل يجب عليه تناول مقدار معين منها وعند الإفراط عن ذلك الحد يتعرض للأذى، أم أنه يتمكن من تناولها بالقدر الذي يشاء دون التعرض لأي مخاطر، وذلك ما يمكننا بيانه من خلال موقع ابن البلد.

متى يكون شرب الماء مضر

الماء من الضروريات لجسم الإنسان، والتي من خلالها يمكن الحصول على الكثير من الفوائد، وعلى الرغم من ذلك وجد أن الإفراط في تناولها قد يعود على صحة الجسم بالكثير من الأضرار، فمتى يكون شرب الماء مضر؟ حيث توجد بعض المواضع الذي يكون فيه شرب الماء خطر، وهي تتمثل في الآتي:

1- أثناء تناول الطعام

أكد الأطباء أن شرب الماء خلال وقت تناول الطعام قد يتسبب في الإصابة بالانتفاخ الشديد، ويؤدي إلى عدم قدرة المعدة على إفراز العصارة الهضمية، التي بدورها تساعد على تفتيت الطعام إلى أجزاء صغيرة في الحجم ليسهل هضم، علاوةً على عدم قدرة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية الهامة للصحة.

لذا عادةً ما ينصح في هذه الحالة بتجنب تناول الماء على الطعام، حيث من الأفضل تناولها بعد الانتهاء من الطعام بنصف ساعة، أو قبل الطعام بنصف ساعة.

2- قبل النوم

يعتقد الكثير أن تناول الماء قبل النوم مباشرة يساعدهم في الحصول على فوائد لصحتهم، ولكن في الحقيقة الأمر مُعاكس تمامًا، حيث إن هذه الطريقة من الأسباب الشائعة المؤدية إلى اضطرابات النوم، وذلك لأنها تساعد على كثرة التبول خلال ساعات النوم.

كما أنه لا تفضل هذه الطريقة مع الأشخاص الذين يعانون من التهابات المثانة، وذلك لأنها تؤدي للإصابة بالتبول اللإرادي والتهابات البروستاتا، وكذلك الحال للمرأة الحامل، فهي بطبيعة الحالة تشعر بالثقل في المثانة بسبب زيادة ضغط الجنين على المنطقة، فمن الأفضل تناول الماء قبل النوم بنصف ساعة على الأقل حتى يكون هناك فرصة متاحة للتوجه إلى المرحاض.

3- بعد الانتهاء من التمارين الرياضية مباشرة

امن ضمن الإجابة على متى يكون شرب الماء مضر؟ نجد أنه في حالة بذل المجهود الكبير مثل التمارين الرياضية الشاقة والجري أو صعود الدرج، فيجب الانتظار لفترة قليلة من الوقت قبل تناول الماء، وذلك لأن القلب في هذه الحالة يحتاج إلى وقت للراحة بعد الانتهاء من المجهود.

في حالة تناول الماء في هذا التوقيت فذلك يتسبب في تسريع ضربات القلب وبالتالي الشعور بالمزيد من التعب وزيادة فرص الإصابة بالصداع أو الدوخة وخاصةً في حالة إذا كان الماء بارد.

اقرأ أيضًا: أهمية الإكثار من شرب الماء في فصل الصيف

4- فور الاستيقاظ من النوم

هناك الكثير من العادات الخاطئة التي تلازم العديد، والتي من بينها تناول الماء فور الاستيقاظ من النوم، وخاصةً في أيام فصل الصيف بهدف التخلص من ارتفاع درجة الحرارة، كما هو الحال خلال شهر رمضان وفور الانتهاء من وقت الصيام يتم تناول الماء البارد على معدة فارغة.

تعد هذه العادة من أسوء العادات التي تؤدي للإصابة بالأضرار المختلفة والتي من بينها:

  • التقلصات في المعدة.
  • عدم القدرة على هضم الطعام.
  • خلل في امتصاص العناصر الغذائية.
  • التهابات الحلق.
  • أمراض الجهاز التنفسي.

5- تغير لون البول

ثبت عبر الدراسات إجابة سؤال متى يكون شرب الماء مضر؟ فالبول ذو اللون الأصفر الباهت دلالة على أن الجسم به فرط في السوائل، بمعنى أن الشخص قد تناول قدر كبير من الماء الزائد عن المعدل الطبيعي، وفي هذه الحالة تقل مستويات الصوديوم في الجسم، وذلك ما يتسبب في زيادة التعرق أو التبول وهذا ما ينتج عنه الأمراض التالية:

  • الإصابة بالغثيان والقيء المستمر.
  • التعرض إلى النوبات القلبية المؤدية للوفاة.

الكمية المناسبة من الماء لصحة الجسم

يحتاج جسم الإنسان إلى نسبة معينة من السوائل التي تساعده على القيام بالعمليات الحيوية المختلفة على مدار اليوم، ووفقًا إلى الدراسات الأمريكية التي أجريت في صدد هذا الموضوع، وُجد أنه من المفترض تناول جسم الرجل حوالي 3 لتر ونصف من الماء على مدار اليوم، بينما جسم المرأة يحتاج إلى 2 لتر ونصف يوميًا، بالإضافة إلى السوائل الأخرى التي يمكن الحصول عليها من الأطعمة والمشروبات المختلفة.

فوائد تناول الماء لصحة الجسم

الماء تشكل أكبر نسبة في جسم الإنسان والتي قد تصل إلى 60%، وتتوزع ما بين الأعضاء المختلفة، فعلى الرغم من تعرفنا اليوم على متى يكون شرب الماء مضر؟ والحالات التي يمنع فيها تناول الماء بكثرة، إلا أنها تحمل الكثير من الفوائد لصحة الجسم، والتي تتمثل فيما يلي:

1- تحسين صحة الفم واللثة والأسنان

الماء من السوائل الفعالة التي تساهم في علاج مشكلات الفم والأسنان، وذلك لأنها تسبب في:

  • التقليل من ظهور اللعاب والمخاط في الفم.
  • المحافظة على نظافة الفم من بقايا الأطمعة.
  • التقليل من التعرض للإصابة بالتسوس وغيره.

2- حماية الدماغ والحبل الشوكي

أوضحت بعض الدراسات الطبية أن الماء تساعد على حماية الدماغ والحبل الشوكي من التعرض لتلف الخلايا، وذلك لأنها تساهم في:

  • تحفيز الهرمونات في النواقل العصبية.
  • زيادة نسبة التركيز والانتباه.
  • التقليل من مواقف التوتر والقلق والتحسن من المزاج بشكل عام.

3- الحفاظ على درجة حرارة الجسم

وفقًا لما تعرفنا عليه في سياق إجابة سؤال متى يكون شرب الماء مضر؟ أن تناول الماء بالمعدل المناسب له على مدار اليوم يتسبب في الحفاظ على درجة حرارة الجسم، وذلك من خلال العرق، ففي حالة تعرض الجسم لارتفاع كبير في درجة الحرارة، يخرج من طبقات الجلد نقط من الماء تساهم في التقليل منها.

4- علاج مشكلات الجهاز الهضمي

أما عن الجهاز الهضمي، فهو يستفيد بنسبة كبيرة من تناول الماء على مدار اليوم، وذلك من خلال:

  • التقليل من احتمالات الإصابة بالإمساك الشديد.
  • تسريع عملية هضم الطعام.
  • تحسين من امتصاص المعادن والفيتامينات والمواد الغذائية الهامة.

5- التخلص من الوزن الزائد

وفقًا للدراسات والتجارب المختلفة، فوُجد أن تناول الماء بشكل منتظم على مدار اليوم يساهم في التقليل من الوزن الزائد في الجسم، وذلك يعود إلى ما يلي:

  • تناول الماء بين الوجبات يساعد على الشعور بالشبع بشكل أفضل.
  • حرق الدهون والسعرات الحرارية في الجسم بمعدل ثابت على مدار اليوم.

6- علاج مشكلات الكلى

أهم ما ينصح به مريض الكلى هو تناول الماء بشكل معتدل على مدار اليوم، وذلك لأنها تساهم في الحفاظ عليها عبر ما يلي:

  • زيادة عدد مرات التبول، وبالتالي التخلص من السموم والفضلات المتراكمة في الجسم.
  • التقليل من فرص تكون الحصى على الكلى.

7- التحسن من صحة المفاصل والعظام

يحتاج السائل الزليلي المتواجد بين المفاصل والعظام إلى القليل من الماء للعمل بشكل طبيعي، لذا في حالة عدم توافر الماء في الجسم بشكل طبيعي، يتسبب ذلك في الإصابة بالخشونة في المفاصل وركبة القدم، وعدم القدرة على الاحتكاك والشعور بالآلام.

8- الفوائد العامة

هناك الكثير من الفوائد الماء الأخرى للجسم، والتي من بينها ما يلي:

  • مد الجسم بالقدر المناسب من الرطوبة لعدم التعرض إلى الجفاف أو ارتفاع درجة الحرارة.
  • المحافظة على مستويات ضغط الدم، حيث في حالة عدم تواجد الماء في الجسم، يتسبب ذلك في زيادة سمك الدم، ثم ارتفاع مستويات الضغط.
  • تساعد الماء في نقل الأكسجين إلى خلايا الجسم بالكامل.
  • الحفاظ على صحة البشرة والتخلص من الجفاف، والتقليل من التجاعيد، وذلك لأنها تساعد في إنتاج المزيد من الكولاجين في البشرة.

عوامل تزيد الحاجة لشرب الماء

توجد مجموعة من العوامل التي تؤدي لزيادة تناول الماء على مدار اليوم، يجب علينا ذكرنا من ضمن الإجابة على عوامل تزيد الحاجة لشرب الماء؟ وذلك يكون كما يلي:

1- ممارسة التمارين الرياضية

يحتاج جسم الإنسان إلى المزيد من الماء عند التعرض إلى بذل المزيد من الجهد على مدار يومه، وذلك ما يجعله يفقد سوائل جسمه على هيئة العرق، ويحتاج للماء لتعويض ذلك النقص.

2- التغيرات المناخية

ارتفاع درجة الحرارة أو الرطوبة الشديدة من الأمور التي تزيد من حاجة الجسم لتناول الماء.

3- الإصابة بالأمراض المزمنة

هناك بعض الأمراض المزمنة التي تتسبب في الإصابة بالأعراض المختلفة من بينها الإسهال المستمر، وذلك ما يتسبب في فقدان كمية كبيرة من سوائل الجسم، ويجب في هذه الحالة تناول المزيد من الماء للتعويض.

4- المرأة خلال فترة الحمل والرضاعة

عادةً ما يوصى الطبيب المرأة خلال هذه الفترة بتناول ما يقرب من 2.5 لتر من الماء بمعدل 10 كوب يوميًا، وذلك لتعويض الماء التي يستخلصها الجنين من جسم الأم.

شرب الماء من العادات الصحية التي ينصح بها، ولكن يجب أن يتم ذلك وفقًا إلى المعدلات المناسبة مع الجسم لأن الإفراط في تناولها يؤدي إلى الإصابة بعدة مشكلات.

السابق
متى يقال دعاء الاستفتاح
التالي
هل يجوز قراءة دعاء الاستخارة من الهاتف