صحة

هل سرطان النخاع الشوكي مميت

تابعنا على:  

هل سرطان النخاع الشوكي مميت؟ ما هي أعراض مرض سرطان النخاع الشوكي؟ يقوم النخاع الشوكي بالتحكم في الأعصاب المسؤولة عن الحركة وبالتالي فإن أي خلل أو إصابة في هذه الأعصاب يؤثر الأمر على حركة الفرد بشكل خاص وعلى الجسم بشكل عام، تكمن خطورة هذا المرض ليس أنه من الأمراض السرطانية بل في إنه يصيب أكثر الأماكن الحساسة في جسم الإنسان، لذا سوف نتعرف إجابة هذه التساؤلات عبر موقع أهل البلد.

هل سرطان النخاع الشوكي مميت؟

المقصود بالورم الشوكي بأنه الورم الذي ينمو ويتطور داخل عظام العمود الفقري أو القناة الشوكي ويطلق عليه ورم تحت الجافية وذلك لأنه يبدأ في النمو داخل منطقة الحبل أو في الغلاف الذي يحيط به، لذلك يصنف ضمن الأورام الخطيرة التي يكون من الصعب علاجها ولهذا فهو من الأمراض التي تشكل خطر كبير على حياة الفرد.

كثير من المرضى يطرحون سؤال هل سرطان النخاع الشوكي مميت؟ أوضح الأطباء أنه إذا تم اكتشاف المرض مبكرًا فلن يكون بحجم الخطورة التي تشكله في حال تم اكتشافه بصورة متأخرة وهنا قد يكون المرض مميت بالفعل.

اقرأ أيضًا: أعراض سرطان النخاع الشوكي وعلاجه

أسباب سرطان النخاع الشوكي

لا يزال الأطباء غير قادرين على تحديد سبب فعلي محدد يؤدي للإصابة بهذا الورم وذلك لعدم وضوحها، ولكن أكد الأطباء أن العوامل الوراثية تلعب دور بارز في الإصابة بهذا الورم بالإضافة إلى التعرض للإشعاعات والمواد الكيميائية التي تقوم بتنشيط الخلايا المسرطنة.

عوامل خطر الإصابة بأورام النخاع الشوكي

عقب ذكر إجابة هل سرطان النخاع الشوكي مميت؟ فإن هذا المرض ينتج عنه العديد من عوامل الخطر التي تُعد أكثر شيوعًا، ولعل من أبرز هذه العوامل:

  • الأورام الليفية العصبية قد تزيد من خطر الإصابة بالأورام في القناة الشوكية، كما أنها تتسبب في فقدان السمع بصورة تدريجية وهذا في حال ظهرت تلك الأورام بالقرب من الأذنين.
  • إصابة المريض بداء فون هيبل لينداو وهو ما يطلق عليه اسم متعدد الأجهزة والسبب في ذلك لأنه يتسبب في الظهور بالأوعية الدموية التي تؤثر سلبًا على صحة العديد من الأجهزة الأخرى.

أعراض سرطان النخاع الشوكي

الخطير في هذا المرض أن المريض قد لا يعاني من أي من الأعراض في البداية وبالتالي يكون من الصعب اكتشاف المرض بصورة مبكرة، ولكن قد تظهر بعض الأعراض فيما بعد وهي:

  • بسبب الضغط الذي يتسبب فيه الورم على الحبل الشوكي فإن المريض يعاني من ألم شديد في منطقة الظهر ويزداد حدة الألم حينما يستلقي الفرد.
  • المعاناة من الشلل في حال تفاقمت حدة الورم.
  • معاناة الرجل من عدم القدرة على الانتصاب.
  • عدم السيطرة على عملية التبرز والتبول.
  • المعاناة من الإمساك الحاد.
  • الشعور بالغثيان.
  • التعرض لحدوث نزيف حاد في اللثة أو الأنف.
  • فقدان الشهية ونزول الوزن بصورة غير مبررة.
  • المعاناة من التهابات شديدة في منطقة تركز الورم.
  • الشعور بالتعب والضعف الشديد.
  • التقيؤ.
  • ألم في المنطقة التي تظهر بها الورم.
  • قد يفقد المريض القدرة على الإحساس بدرجات الحرارة والألم.
  • خلل في قدرة العضلات وبالتالي تزداد فرص سقوط المريض ويفقد القدرة على المشي.

اقرأ أيضًا: كيفية علاج سرطان النخاع الشوكي بالأعشاب

أنواع أورام النخاع الشوكي

إن الأورام السرطانية التي تظهر في النخاع الشوكي تُصنف لعدة أنواع، وكل نوع منهما يتحدد وفقًا لنوع الأعراض ومدى الانتشار وشدة الإصابة، ومن أشهر هذه الأنواع:

  • الورم النجمي.
  • الورم البطاني العصبي.
  • الورم الحبلي.
  • الورم العصبي الليفي.
  • الورم السحائي.

تشخيص مرض سرطان النخاع الشوكي

حينما يُشك الطبيب بأن المريض يعاني من هذا المرض، يطُلب منه إجراء بعض الاختبارات والأشعة لكي يتأكد من ظنونه، لذلك بعد توضيح هل سرطان النخاع الشوكي مميت؟ سوف نتعرف على طرق التشخيص التالية:

  • إجراء أشعة الرنين المغناطيسي: وفيها يقوم الطبيب بتوجيه الطاقة المغناطيسية عالية التردد نحو منطقة الورم وذلك لكي يتم تصوير الورم بدقة وبالتالي التعرف على حجمه ومدى الخطورة التي يشكلها هذا الورم، ثم يتم حقن المريض بصبغة لكي توضح شكل الأنسجة بصورة أكبر.
  • الأشعة المقطعية يتم تطبيقها لكي يتم الحصول على صور دقيقة للنخاع الشوكي، يتم حقن المريض بمادة التباين للتعرف على نوع التغييرات التي تطرأ على القناة أو الحبل الشوكي، ولكن أقل الأنواع شيوعًا في عملية التشخيص.
  • خزعة الأنسجة حيث يتم الحصول على عينة من الأنسجة لكي يتم فحصها تحت المجهر وعلى أساس الفحص يحدد العلاج.

علاج مرض سرطان النخاع الشوكي

بالرغم أن الإجابة عن هل سرطان النخاع الشوكي مميت؟ كانت نعم قد يكون مميتة ولكن في الوقت نفسه تتوفر طرق للعلاج تقلل من هذا الورم، يكون الهدف من العلاج هو التخلص من الورم والخلايا المسرطنة من العمود الفقري وطرق العلاج هي:

  • العمل على مراقبة الورم وهذا في حال كنت الأورام مازالت صغيرة بعد ولم يظهر على المريض أي من الأعراض وسوف يُطلب منك الطبيب إجراء الفحوصات والأشعة للسيطرة على الورم ومنع تطوره.
  • العلاج الإشعاعي هي نوع من الخلايا يتم استخدامها للتخلص من بقايا الورم ويتم الاعتماد عليه بعد إجراء عملية استئصال الورم، كما يصف الطبيب بعض الأدوية التي تقلل من الآثار الجانبية لهذا العلاج.
  • العلاج الكيميائي وهو يكون في شكل أدوية تستهدف الخلايا المسرطنة وتقلل من انتشارها بالإضافة إلى العمل على إتلافها، ويمكن الاعتماد عليه بمفرده أو يحتاج الطبيب إلى استخدام العلاج الإشعاعي بجانب هذا العلاج.
  • الجراحة يلجأ لها الطبيب للتخلص من الورم قبل أن يتسبب في أي من الأضرار على الحبل الشوكي، ففي البداية يجب توجيه الأشعة الفوق صوتية على الورم لكي يتم تفتيت الورم ثم يتم التدخل الجراحي وإزالة ما تم تفتيته وبعد إجراء العملية يتم استخدام أي من العلاج الإشعاعي أو الكيميائي وذلك لكي يتم التخلص من بقايا المرض.

اقرأ أيضًا: نسبة الشفاء من ورم سرطان النخاع الشوكي

الوقاية من سرطان النخاع الشوكي

لم تتوفر بعد طريقة يَمكن تقليل الإصابة منها بصورة قاطعة ولكن تتوفر العديد من النصائح التي تُساهم في التقليل من فرص الإصابة بهذا المرض ومنها:

  • يجب اتباع نظام غذائي غني بالفاكهة والخضروات التي تساهم في مد الجسم بكافة العناصر التي يحتاج لها.
  • العمل على ممارسة التمارين الرياضية باستمرار.
  • لابد من تطبيق كافة الفحوصات الدورية مرة كل 3 أشهر وذلك لاكتشاف أي من الأمراض بصورة مبكرة.
  • تجنب التعرض للإشعاعات والمواد الكيميائية بصورة كبيرة.
  • إذا كان هُناك تاريخ طبي في العائلة للإصابة بهذا المرض فإنه يجب المتابعة المستمرة مع الطبيب وذلك لأنه في حال تم ملاحظة أي من التغييرات يتم التعامل معها على الفور.

 أن جميع الأمراض السرطانية تمثل خطورة على حياة كل إنسان ولكن يزداد مستوى هذه الخطورة وفقًا لموقع المرض.

السابق
متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة
التالي
متى تنتهي الدورة الشهرية