آخر الأخبار

لهذا السبب.. الأسهم الأوروبية تنتعش بشكل مؤقت

تابعنا على:  

شهدت الأسهم الأوروبية يوم الثلاثاء إرتفاع ملحوظ مع تعافي القطاع المصرفي من أزمة استمرت لأسابيع، لكن المعنويات في السوق كانت منخفضة بعد أن حذرت موسكو من قطع إمدادات الغاز عن القارة.

وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.8 بالمئة مع صعود أسهم البنوك 3.6 بالمئة بعد أن سجلت أدنى مستوى لها في عام في الجلسة السابقة. وتقدم قطاع الخدمات 3.2 بالمئة.

الأسهم العالمية تشهد مستويات قياسية خلال تداولات الأسبوع الماضي

أدت مخاوف من حدوث أزمة حادة في المعروض إلى ارتفاع أسعار النفط الخام إلى 127 دولارا للبرميل، وأججت القلق بشأن التضخم الذي يخنق النمو الاقتصادي.

انخفض المؤشر ستوكس 600 بنسبة 14 تقريبا منذ بداية العام، متراجعا عن المستويات المرتفعة القياسية التي سجلها في يناير كانون الثاني حيث تهدد الأزمة الأوكرانية بعرقلة التعافي الاقتصادي.

قال نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك إن بلاده قد تقطع إمدادات الغاز عبر خط أنابيب نورد ستريم 1 إلى ألمانيا، لكنها لم تتخذ مثل هذا القرار بعد.

وصعدت أسهم بنوك رايفايزن وسوسيتيه جنرال (PA:SOGN) ويوني كريديت ما بين 6.8 بالمئة و10.1 بالمئة بعد تضررها في الأسابيع الماضية بسبب مخاوف بشأن انكشافها على روسيا بالإضافة إلى تراجع توقعات رفع البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة.

وصعد سهم مجموعة الأغذية الفرنسية دانون 0.8 بالمئة بعد الكشف عن تدابير لزيادة نمو الإيرادات.

السابق
يصل بروتوكول Terra إلى الحد الأقصى لإصدار الخزانات الأرضية يوميًا ويتدخل صندوق LFG
التالي
الدولار يترقب اختراق قوي بهذا التاريخ